PHCC

مؤسسة الرعاية الصحية الأولية وشركة دروبي للصحة يعلنان عن شراكة جديدة لتقديم برنامج صحي رقمي للأشخاص الذين يعانون من أمراض مزمنة

0001-01-01

أعلنت شركة دروبي للصحة عن شراكتها الثانية مع مؤسسة الرعاية الصحية الأولية لاستقطاب 2200 عضو جديد، حيث سيتم تقديم برامج صحية رقمية للأشخاص المصابين بالنوع الثاني من مرض السكري أو المعرضين لخطر الإصابة بالأمراض المزمنة. تأتي هذه الشراكة بعد تجربة تم اجرائها عام 2019 مع 500 مريض من مركزي روضة الخيل والعبيب التابعيين لمؤسسة الرعاية الصحية الأولية باستخدام برنامج دروبي لإدارة مرض السكري. أظهرت النتائج الأولية لهذا المشروع التجريبي، تحسن النتائج السريرية للمرضى مثل انخفاض مخزون السكر التراكمي في الدم وخسارة الوزن.

أثبت برنامج دروبي للصحة فاعليته وخصوصا خلال أزمة كورونا المستمرة، حيث ساعد البرنامج في تقليل الضغط على تقديم الرعاية المنتظمة للمرضى والتعامل بسهوله مع الأعمال المتراكمة والتقليل من زيادة قوائم الانتظار ونقص المتابعة الشخصية المنتظمة والتي تشكل مخاطر صحية على المرضى الذين يعانون من أمراض مزمنة.

يأتي تجديد الشراكة كجزء من الجهود المتواصلة التي تبذلها مؤسسة الرعاية الصحية الأولية لدعم مرضى السكري المعرضين للخطر خلال جائحة كورونا ومساعدتهم على الإدارة الاستباقية لهذا المرض عبر العيادة الافتراضية للسكري.  ونتيجة لهذه المبادرة، فقد تلقى 59٪ من مرضى السكري ذوي الخطورة العالية في مؤسسة الرعاية الصحية الأولية استشارة هاتفية من طبيب الأسرة الخاص بهم. كما سيتم استخدام برنامج دروبي للصحة لدعم هذه المجموعة من المرضى عن طريق مساعدتهم على الادارة الذاتية للسكري ، تغيير نمط الحياة ، والحصول على  مدربين صحيين خبراء في إدارة مرض السكري وخبراء في التغذية.

أكثر من 70% من المواطنين القطريين يعانون من زيادة الوزن، و12% يعانون من مرض السكري، وكثير منهم يبحثون عن حلول فعالة سريرياً وقابلة للتطوير لمساعدتهم على إدارة حالتهم المزمنة وتحسين صحتهم العامة. لذلك، تم تصميم برنامج دروبي لتمكين الناس من تحقيق أهدافهم الصحية من خلال اجراء تغييرات مستدامة على نمط الحياة الخاص بهم.

سيتم توجيه ومساعدة الأشخاص المصابين بمرض السكري من النوع الثاني أو سكري الحمل أو مرحلة ما قبل السكري أو الأمراض المتعلقة بالسمنة و المؤهلين لاستخادم البرنامج، للحصول على تجربة مصممة خصيصًا لهم، تتضمن استشارة وشرح مفصل حول برنامج دروبي. سيتابع المشاركون تقدمهم وسيتلقون توصيات ومعلومات أولية مخصصة من مدربي الصحة المعتمدين في مجال السكري عن طريق الدردشة داخل التطبيق. يتضمن البرنامج أيضاً دروساً تعليمية تفاعلية وخطة عمل مصممة خصيصاً لكل فرد حسب احتياجاته وذلك لمساعدتهم على بناء عادات صحية طويلة الأمد لتحقيق أهدافهم.

ومع استمرار نجاح برنامج دروبي، صرحت الدكتورة/ سامية أحمد العبدالله، كبير مستشاري طب الأسرة والمدير التنفيذي لمؤسسة الرعاية الصحية الأولية قائلة، "مؤسسة الرعاية الصحية الأولية ملتزمة إيجاد حلول مبتكرة لدعم مرضاها في المجتمع خصوصا خلال هذه الفتره من انتشار الوباء المستمر. وأضافت الدكتورة سامية أن "تطبيق دروبي للصحة يعتبر من أحد هذه الحلول. وأضافت "من المسلم به على نطاق واسع أن المرضى الذين يعانون من مرض السكري يعتبرون أكثر عرضة لخطر الإصابة بالمضاعفات اذا أصيبوا بفيروس كورونا. لذلك سيعزز تطبيق دروبي للصحة جهود مؤسسة الرعاية الصحية الأولية لدعم وحماية معظم فئات المجتمع المعرضة للخطر. "

أما من وجهة نظر الأطباء، فقد تحدثت الدكتورة داليا حسن، استشاري طب الأسرة في مركز العبيب الصحي مُعلِقة على نجاح دروبي بقولها " ساعد تطبيق دروبي مرضى السكري على المشاركة في الإدارة الذاتيه لمرض السكري والذي أدى إلى تحسين مستويات السكر في الدم من خلال تغيير نمط الحياة. ومن خلال هذه المبادرات وغيرها، قامت مؤسسة الرعاية الصحية الأولية باتخاذ خطوة مهمة وقفزت قفزة نوعية لتخفيف عبء مرض السكري في المجتمع" 

 

"أنا سعيدة جداً بالدعم اليومي الذي أحصل عليه من التطبيق ومن مدرب الصحة الخاص بي. دائما ما يقدمون الدعم المستمر و أستفيد من معرفتهم ومن المعلومات التي يقدمونها. تمكنت من الالتزام بخطتي الشخصية، وتمكنت من العودة من جديد إلى النشاط الرياضي الذي كنت اقوم به سابقاَ، حتى أنني تمكنت من تغيير نظامي الغذائي.  فخورة جداً لأنني فقدت 5 كجم من وزني وتمكنت من السيطرة على السكر في الدم" بدرية، إحدى مستخدمي دروبي الذين تم استقطابهم في عام 2019، ولا تزال تستخدم التطبيق بعد 13 شهراً.

تتصدر دروبي السوق بواحد من أكثر الحلول فعالية لتغيير نمط الحياة للوقاية من الأمراض المزمنة وإدارتها. كما تستمر دروبي في تلقي الدعم من شركات مرموقة ومؤسسات صحية مثل مؤسسة الرعاية الصحية الأولية، مؤسسة حمد الطبية، مستشفى الأهلي، الجمعية القطرية للسكري، معهد قطر لأبحاث الحوسبة، ميزة ، تسمو، ولايف سكان...

نبذة عن مؤسسة الرعاية الصحية الأولية: تهدف مؤسسة الرعاية الصحية الأولية إلى أن تكون الرائدة في تحسين صحة ورفاهية شعب قطر، من خلال تحويل الرعاية من العلاج القائم على المستشفيات إلى خدمات وقائية وصحية يتم تعزيزها في المجتمع. ومن شأن ذلك أن يؤدي إلى مواءمة الرعاية الصحية والموارد مع نهج الرعاية المتكاملة التي تركز على الشخص، مع التركيز على تمكين الأشخاص من اتخاذ القرارات من أجل صحتهم. باعتبارنا مقدم الرعاية الصحية الأولية المفضل في قطر، فإننا نركز على تقديم خدمات ممتازة في مراكز الرعاية الصحية الأولية التي تتمحور حول الوقاية من الأمراض واتباع نمط حياة صحي.

للمزيد من التفاصيل، يرجى زيارة www.phcc.qa

نبذه عن شركة دروبي للصحة: دروبي للصحة هي منصة رقمية كاملة لدعم إدارة الأمراض المزمنة لتمكين الناس من تحقيق أهدافهم الصحية من خلال تغيير نمط الحياة المستدام. تعمل الشركة بشكل رئيسي مع شركات التأمين والمنظمات الصحية العامة والخاصة والأنظمة الصحية المتكاملة، وتقدم برامج مخصصة للأفراد المعرضين لخطر الإصابة بمرض السكري من النوع 2 وسكر الحمل أو التعامل مع هذه الحالات. جمعت دروبي بين المدرب الصحي، الأجهزة المتصلة، منصة التكنولوجيا القائمة على البيانات، والمناهج الدراسية المصممة خصيصا لكل فرد حسب حالته، مما ساعدها في تسجيل اكثر من 15000 مشارك حتى الآن.

السابق التالي

المتصفح المستخدم غير مناسب لهذا الموقع.

لعرض الموقع بطريقة أفضل يرجى إستخدم إحدى البرامج التالية:

Chrome
Edge

يرجى كتابة www.phcc.gov.qa في شريط العنوان.